“فلّ من الضيعة يا عميل”… هذا ما حصل مع الصحفيّ حسن شعبان!

by admin

https://fb.watch/eYCgMeiy9A/

تعرض المصوّر الصحافي “حسن شعبان” يوم الأحد لتهديد في قريته بيت ياحون في جنوب لبنان، تمثّل في دعوته لمغادرة القريبة ووصفه بالعميل في أحدث موجة تهديد يتعرض لها كم منذ أسبوعين بعد تغطيته لمظاهرة لأبناء قريته احتجاجاً على انقطاع الماء في القرية لمدة عام و نِصف.

شعبان في اتصال لمنصّة نبأ روى تفاصيل الحادثة و أكّد عدم رضوخه للتهديدات.

شعبان ليس أول من يُهدّد أو يُقنع لقوله الحقيقة و موضوعيته… لكن دائماً ما تكون لغة التهديد هي اللّغة الوحيدة التي تستعملها الأحزاب ضِدّ كُلّ من يرفع الصوت.
لذا فتُسمح للكاميرا أن تتواجد أمام من يعتذر من حزب الله وتُمنع أمام من ينقل الحقيقة.

banner

You may also like

من نحن

بدأت منصّة نبأ اللبنانية نشاطها الإعلامي كأوّل منصّة في الشمال اللبناني في ٢/٢/٢٠٢٢، بعد أن حصلت على علم وخبر رقم ١٤ من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع.
تضم نبأ نخبة من الإعلاميين العرب وشبكة مراسلات ومراسلين في مختلف المناطق اللبنانية، بالإضافة إلى شبكة برامج متنوعة.
يرأس مجلس إدارة منصّة نبأ اللبنانية
رجل الأعمال اللبناني بلال هرموش
تهدف نبأ إلى نقل الأنباء المحلية والعربية والدولية بدقة ومهنيّة، كما تسعى لنقل الصورة الحقيقة للواقع اللبناني، خصوصا المناطق المهمشة إعلاميا.

2022 @ All Right Reserved , Development and Designed By NIC Group.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept اقرأ المزيد

Privacy & Cookies Policy