ليفركوزن يهزم بايرن ميونيخ ويحرمه من استعادة الصدارة

by nabaa s

أسدى باير ليفركوزن خدمة جليلة إلى بوروسيا دورتموند عندما تغلب على ضيفه بايرن ميونيخ 2-1 وحرمه من استعادة الصدارة الأحد على ملعب “باي أرينا”، في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

وكان بايرن ميونيخ البادئ بالتسجيل عبر لاعب وسطه الدولي يوزوا كيميش في الدقيقة 22، لكن باير ليفركوزن بقيادة مدربه لاعب وسط النادي البافاري السابق الإسباني تشابي ألونسو، رد في الشوط الثاني بثنائية للأرجنتيني إيزيكيال بالاسيوس، المتوج مع منتخب بلاده بلقب مونديال قطر نهاية العام الماضي، من ركلتي جزاء اقتنصهما المغربي الأصل أمين عدلي (55 و73).

ورد باير ليفركوزن الدين للنادي البافاري الذي كان هزمه برباعية نظيفة ذهاباً في المرحلة الثامنة في 30 أيلول الماضي، وألحق به الخسارة الثالثة هذا الموسم والثانية في مبارياته الخمس الأخيرة.

وتجمد رصيد بايرن ميونيخ عند 52 نقطة وتراجع إلى المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف غريمه بوروسيا دورتموند الذي أكرم وفادة ضيفه كولن 6-1 السبت، فيما واصل ليفركوزن صحوته وحقق فوزه الثالث توالياً وارتقى إلى المركز الثامن برصيد 37 نقطة.

banner

وجاء سقوط النادي البافاري الذي غاب عن صفوفه هدافه الكاميروني إريك ماكسيم تشوبو-موتينغ بسبب الإصابة، قبل قمته المرتقبة أمام ضيفه وغريمه بوروسيا دورتموند في الأول من نيسان المقبل عقب فترة التوقف الدولية.

“نستحق الخسارة”
واعترف قائد بايرن ميونيخ توماس مولر في تصريح لشبكة البث التدفقي “دازون” عقب المباراة قائلاً: “بشكل عام، الخسارة مستحقة للأسف”، فيما قال مدربه يوليان ناغلسمان: “باستثناء الدقائق العشر الأخيرة، كنا الفريق الأسوأ. لم نلعب مباراة جيدة ولم تكن هناك قوة في لعبتنا. نستحق الخسارة”.

وأضاف: “سيتعين علينا الفوز بأي ثمن في المباريات المقبلة، وإلا فسيكون من الصعب الفوز بلقب الدوري”.

وكان باير ليفركوزن صاحب الأفضلية منذ بداية المباراة وخلق العديد من الفرص دون خطورة على مرمى الحارس الدولي السويسري يان سومر.

وكاد ليفركوزن يفتتح التسجيل في الدقيقة 15 عندما تلقى الهولندي جيريمي فريمبونغ كرة خلف الدفاع داخل المنطقة فتلاعب بالمدافع الكندي ألفونسو ديفيز وسددها زاحفة من مسافة قريبة أبعدها سومر بصعوبة إلى ركنية (15).

ونجح كيميش في منح التقدم لبايرن ميونيخ من أول فرصة لفريقه بتسديدة قوية من مسافة قريبة مستغلاً كرة على طبق من ذهب من ليون غوريتسكا ارتطمت بقدم المدافع العاجي أوديلون كوسونو وخدعت حارس مرماه الفنلندي لوكاش هراديتسكي (22).

وهو الهدف الرابع لكيميش هذا الموسم في الدوري.

وأجرى مدرب بايرن ميونيخ يوليان ناغلسمان ثلاثة تبديلات مطلع الشوط الثاني بإشراكه سيرج غنابري والفرنسي كينغسلي كومان وجمال موسيالا مكان البرتغالي جواو كانسيلو والسنغالي ساديو ماني والقائد توماس مولر.

لكن ذلك لم يمنع ليفركوزن من مواصلة ضغطه فحصل على ركلة جزاء إثر عرقلة عدلي داخل المنطقة من المدافع الفرنسي بنجامان بافارد تم التأكد منها عبر حكم الفيديو المساعد “في أي آر” وانبرى لها بالاسيوس على يمين سومر مدركاً التعادل (56).

وحصل ليفركوزن على ركلة جزاء ثانية إثر عرقلة عدلي داخل المنطقة من قبل المدافع الفرنسي الأخر دايو أوباميكانو ولجأ الحكم إلى حكم الفيديو للتأكد منها وانبرى لها بالاسيوس أيضاً وسجل منها الهدف الثاني (73).

أونيون يستعيد المركز الثالث
واستعاد أونيون برلين نغمة الانتصارات والمركز الثالث عندما تغلب على ضيفه أينتراخت فرانكفورت 2-صفر.

ويدين أونيون برلين بفوزه إلى لاعب وسطه التونسي الأصل راني خضيرة، شقيق الدولي الألماني سامي خضيرة، وكيفين بيهرنز اللذين سجلا الهدفين في الدقيقتين 53 و75.

وهو الهدف السابع فقط لراني خضيرة في 194 مباراة له في “بوندسليغا”.

وهو الفوز الأول لأونيون برلين بعد ثلاثة تعادلات وخسارة، والرابع عشر هذا الموسم فاستعاد المركز الثالث من لايبزيغ بعدما رفع رصيده إلى 48 نقطة بفارق ثلاث نقاط أمام الأخير الذي خسر أمام مضيفه بوخوم صفر-1 السبت.

في المقابل، مُني فرانكفورت بخسارته الثانية في مبارياته الأربع الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز إضافة إلى خسارتيه أمام نابولي الإيطالي في ذهاب وإياب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا فتجمد رصيده عند 40 نقطة في المركز السادس.

وفرّط فرايبورغ في فرصة اللحاق بأونيون برلين في المركز الثالث بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه ماينتز 1-1.

وكان فرايبورغ في طريقه الى الفوز عندما تقدم بهدف الياباني ريتسو دوان في الدقيقة 55، لكن ماينتس أدرك التعادل في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع عبر النمسوي كريم أونيسيوو.

واكتفى فرايبورغ بانتزاع المركز الرابع برصيد 46 نقطة من لايبزيغ الذي تراجع إلى المركز الخامس (45)، فيما رفع ماينتز رصيده الى 37 نقطة في المركز الثامن.
المصدر:أ ف ب

You may also like

من نحن

بدأت منصّة نبأ اللبنانية نشاطها الإعلامي كأوّل منصّة في الشمال اللبناني في ٢/٢/٢٠٢٢، بعد أن حصلت على علم وخبر رقم ١٤ من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع.
تضم نبأ نخبة من الإعلاميين العرب وشبكة مراسلات ومراسلين في مختلف المناطق اللبنانية، بالإضافة إلى شبكة برامج متنوعة.
يرأس مجلس إدارة منصّة نبأ اللبنانية
رجل الأعمال اللبناني بلال هرموش
تهدف نبأ إلى نقل الأنباء المحلية والعربية والدولية بدقة ومهنيّة، كما تسعى لنقل الصورة الحقيقة للواقع اللبناني، خصوصا المناطق المهمشة إعلاميا.

2022 @ All Right Reserved , Development and Designed By NIC Group.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept اقرأ المزيد

Privacy & Cookies Policy