كتب النائب السابق فارس سعيد، اليوم السبت، في منشور على حسابه عبر منصة “إكس”: “العمل في تحديد موقع و دور لبنان بعد غزّة”. وأضاف، “يتحددّ ساعة أذن شكل الرئيس، ما هو دور لبنان على طريق الحرير او طريق الهند؟ ما هو دور لبنان في نظام المصلحة العربيّة؟ ما هو دور لبنان في الصراعات في المنطقة و عيها؟”.

وتابع، “ليس هناك من أطرش اكثر من الذي قررّ ان لا يستمع، سيحاول الإمساك بورقة الجمهورية بدأً برئيسها”. وأردف، “فريق كبير من المرشحين يراهن على دعمه، لا يختزل سليمان فرنجية هذا الفريق، وفريق آخر يراهن على نهاية غزّة “بلا غالب و لا مغلوب” و يقدّم نفسه ماروني “سكّر قليل”، لا وجود لفريق يراهن على “نهاية” حزب الله كما حصل في الـ1982″.

وأشار إلى أن “لا انتخاب رئيس قبل نهاية حرب غزّة و معرفة ما هو موقع لبنان في المرحلة القادمة”. وشدّد على أنه “يبقى الحدث في غزّة الذي يحددّ مستقبل المنطقة، يطالب العرب بالدولتين مقابل الاعتراف بإسرائيل، يطالب نتانياهو بإنهاء حماس ولا يعترف بالدولتين”.

وختم: “دخل حزب الله الحرب بوصفه قوّة مساندة، كيف يخرج؟”.

banner

You may also like

من نحن

بدأت منصّة نبأ اللبنانية نشاطها الإعلامي كأوّل منصّة في الشمال اللبناني في ٢/٢/٢٠٢٢، بعد أن حصلت على علم وخبر رقم ١٤ من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع.
تضم نبأ نخبة من الإعلاميين العرب وشبكة مراسلات ومراسلين في مختلف المناطق اللبنانية، بالإضافة إلى شبكة برامج متنوعة.
يرأس مجلس إدارة منصّة نبأ اللبنانية
رجل الأعمال اللبناني بلال هرموش
تهدف نبأ إلى نقل الأنباء المحلية والعربية والدولية بدقة ومهنيّة، كما تسعى لنقل الصورة الحقيقة للواقع اللبناني، خصوصا المناطق المهمشة إعلاميا.

2022 @ All Right Reserved , Development and Designed By NIC Group.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept اقرأ المزيد

Privacy & Cookies Policy